إستفد الآن من مبادرة "دفعة قوية" ستكسر عنك قيود الإمكانيات المادية - سأكون الداعم الأول لمشروع نجاحك | عبد الكريم بن محمادي

إستفد الآن من مبادرة "دفعة قوية" ستكسر عنك قيود الإمكانيات المادية - سأكون الداعم الأول لمشروع نجاحك

قبل أن أبدأ ..

هام :
هذا المشروع مبني على القيام بمهام بسيطة و خالية من التعقيد مقابل الحصول على أرصدة "Dirham Card" المسبقة الدفع التي تمكنك من شراء برامج و أدوات و كل ما تستطيع من خلاله بناء و إنجاح مشروعك على الأنترنت. كذالك تمكنك من الإشتراك في الدورات التدريبية الإحترافية التي تطرح شهرياً و كل منتج يقبل الدفع عن طريق "Dirham Card" في متجر الأكاديمية.

ملاحظة : هذه المبادرة هي دعم لفكر تبادل و إنتقال القيمة بعيداً عن العقلية الإستهلاكية و إنتظار المساعدات من الأمم المتحدة.

بإختصار ..

ليست معك نقود لتبدأ مشروعك ؟؟
لا مشكل على الإطلاق ..
سأمنحك النقود و الوسائل و كل ما تحتاجه للإنطلاق بقوة..
مقابل مجهود بسيط منك.

مساهمة مني في فتح باب النجاح لأكبر عدد ممكن من الإخوة و الأخوات عشاق هذا المجال. و بعد إستشارة نخبة الأكاديمية و المشرفين الأفاضل قبل أن أخرج بهذه الفكرة و هذا المشروع "درهم كارد" الذي هو في صميم دعم و فتح الباب لعدد من الإخوة و الأخوات الذين لا تتوفر لهم الإمكانيات للإستفادة من كل ما يقدم و يطرح على المتجر من من منتجات ..

و خاصة بعد الإقبال و الرسائل التي إلى الآن تتوارد علي رغبة في الإستفادة من هذا المشروع ..

قررت إن شاء الله إطلاق مشروع خاص لمن ليست لديهم القدرة الشرائية و يرغبون في الإستفادة و بناء مشاريعهم على الأنترنت. يوفر لهم هذا الموقع عروض عمل و آداء مهام خاصة وواضحة للحصول على مبالغ و أرصدة "Dirham Card"، التي تمكنهم من الجصول كل متطلباتهم من من مواد تدريبية و برامج و عيرها من متجر الأكاديمية.

للإنضمام إلى هذا المشروع و تلقي أول مهمة بسيطة (و مشروحة بالتفصيل في فيديو) تخول لك الحصول على "درهم كارد" برصيد 1000 درهم كل ما عليك هو مراسلتي على : contact@BenMohammadi.org

ضع في عنوان الرسالة : "طلب المهمة الأولى بقيمة 1000 درهم - مشروع درهم كارد"

في أقل من 24 ساعة ستتلقى رسالة تحمل فيديو شرح المهمة و كل المعلومات المتعلقة بها إن شاء الله. مع تفعيل عضويتك الخاصة في مشروع درهم كارد و التي تخول لك الإستفادة من كل المهام المستقبلية و التي قد تصل قيمتها إلى رصيد 3000 درهم للمهمة.

أي سؤال يمكنك طرحه في التعليقات، و وفقكم الله.

إرسال تعليق